نقترح عليكم أعزائي المساهمة و الإنظمام الينا في هذا المنتدى الخاص بنا نحن العرب لنعالج فيه المواضيع التي تهمنا.

    الرسول صلى الله عليه و سلم يحفظ الحقوق

    شاطر

    nissa-admin
    Admin



















    عدد المساهمات: 188
    تاريخ التسجيل: 06/12/2010
    العمر: 18
    الموقع: الجزائر الحبيبة أرض الشهداء

    الرسول صلى الله عليه و سلم يحفظ الحقوق

    مُساهمة  nissa-admin في الأربعاء يناير 19, 2011 9:45 pm

    الرسول صلى الله عليه وسلم يحفظ الحقوق


    - كانت قريش تسمي النبي (ص) بالصادق الأمين، وكانت تضع عنده أماناتها، فكل من خاف على شيء من السّرقة أو الضياع جاء به إلى النبي (ص) ووضعه عنده لعلمه بأن الرسول لا يأخذ الأمانات بل يحافظ عليها، فصار لديه الكثير من الودائع والأمانات، ولمّا أراد الهجرة من مكة إلى المدينة ترك عليّا وراءه وأمره بإرجاع كلّ أمانة إلى صاحبها، رغم أن الكثير من أصحاب الأمانات هم أعداء له ولرسالته
    * رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم يقول: "أدِّ الأمانة إلى من ائتمنك، ولا تخن من خانك".

    * حدثنا إبراهيم بن حمزة: حدثنا إبراهيم بن سعد، عن صالح، عن ابن شهاب، عن عبيد الله بن عبد الله: أن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما أخبره قال: أخبرني أبو سفيان: أن هرقل قال له: سألتك ماذا يأمركم؟ فزعمت: أنه أمركم بالصلاة، والصدق، والعفاف، والوفاء بالعهد، وأداء الأمانة، قال: وهذه صفة نبي

    * عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إذا ضيعت الأمانة فانتظر الساعة). قال: كيف إضاعتها يا رسول الله؟ قال: (إذا أسند الأمر إلى غير أهله فانتظر الساعة).


    - اهتمّ كثيرا الرسول (ص) بالجار، وأكثر من الحديث عنه وعن وجوب احترامه واحترام حقوقه، وإليك جملة من أحاديثه صلى الله عليه وسلم عن الجار وحقوقه:

    * عن عائشة رضي اللّه عنها عن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "ما زال جبريل يوصيني بالجار حتى قلت ليورِّثنَّه".

    * عن أبي هريرة قال: قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "من كان يؤمن باللّه واليوم الآخر فليكرم ضيفه، ومن كان يؤمن باللّه واليوم الآخر فلا يؤذ جاره، ومن كان يؤمن باللّه واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت".

    * عن أبي شريح الكعبي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: -والله لا يؤمن والله لا يؤمن والله لا يؤمن قالوا: وما ذاك يا رسول الله قال: الجار لا يأمن جاره بوائقه قالوا: يا رسول الله وما بوائقه قال: شره. * الرّسول (ص) يوصي بحقوق الجار


    - اهتمّ الإسلام كثيرا بالمرأة، إذ جعلها عماد المجتمع وركيزته، وأوصى رسول الله بحفظ حقوقها بنتا وزوجةً وأمّا ، ابتداء من النهي عن وأد البنات وانتهاء بتحريم عقوق الوالدين، وإليك جملة من أحاديثه (ص) في الموضوع:

    * قال رسول الله (ص) في خطبة الواداع:" اتقوا الله في النساء فإنكم أخذتموهن بأمانة الله واستحللتم فروجهن بكلمة الله وإنّ لكم عليهن أن لا يوطئن فرشكم أحدا تكرهونه فإن فعلن فاضربوهن غيرمبرح ولهن عليكم رزقهن وكسوتهن بالمعروف..."

    - أوصى رسول الله (ص) بحفظ حقوق الأبناء وعدم التفضيل بينهم ، هذه جملة من النصوص الشرعية في الموضوع:

    * قال الله تبارك وتعالى في كتابه { والوالدات يرضعن أولادهن حولين كاملين } وقال { وحمله وفصاله ثلاثون شهرا }

    * عن أبي سعيد الخدري قال: قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "من عال ثلاث بناتٍ فأدَّبَهُنَّ وزوَّجَهُنَّ وأحسن إليهنَّ فله الجنة".

    * عن ابن عباس قال:
    قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "من كانت له أنثى فلم يئِدْها ولم يهنها ولم يؤثر ولده عليها قال: يعني الذكور أدخله اللّه الجنة"


    - كان الرّسول ( ص) سبّاقا إلى المناداة بإعطاء العامل حقّه كاملا واعتبر نفسه خصما يوم القيامة لمن اعتدى على حقوق العامل

    * أخبرنا محمد بن حاتم قال: أنبأنا حبان قال: أنبأنا عبد الله بن شعبة، عن حماد عن إبراهيم عن أبي سعيد قال: إذا استأجرت أجيرا فأعلمه أجره.

    * عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قال -الله عز وجل ثلاثة أنا خصمهم يوم القيامة ومن كنت خصمه خصمته رجل أعطى به ثم غدر ورجل باع حرا فأكل ثمنه رجل استأجر أجيرا فاستوفى منه ولم يوفه أجره.

    * قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((أعط الأجير أجره، قبل أن يجف عرقه)).


    آثار المحافظة على هذه الحقوق:

    1- ارتياح النفوس واطمئنانها على حقوقها.
    2- سلامة القلوب من الأحقاد والضّغائن .
    3- العدل وانتفاء الظلم والتمييز.
    4- انتشار المحبّة والألفة بين الناس.
    5- النجاة يوم القيامة.
    6- إعطاء الحقوق يؤدي إلى القيام بالواجبات.




    _________________
    تحيا الجزائر ارض الابطال والشهداء

    الي يحب السماء يدير جنحين والي يحب الارض يدير رجلين والي يحب يطلع للمونديال مايلعبش مع الجزائريين

    الدنيا و الدين علينا شاهدين و الجزائر حرروها المجاهدين
    دمنا عربي احنا ماشي مخلطين تاريخنا واضح و احنا بيه مفتخرين




      مواضيع مماثلة

      -

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أغسطس 28, 2014 12:03 pm